الذبابة البيضاء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

عاجل الذبابة البيضاء

مُساهمة من طرف سوسو في الثلاثاء ديسمبر 08, 2009 12:48 pm

مكافحة الذبابة البيضاء

تتكون دورة حياة الذبابة البيضاء
من عدة أطوار ، الطور الأول وهو طور البيضة يليه طور اليرقة والذى يشتمل
على ثلاثة أعمار يرقية يليه طور العذراء ثم طور الحشرة الكاملة وتنصب
المكافحة البيولوچية والكيماوية على الأطوار اليرقية
للذبابة البيضاء
بينما المكافحة الزراعية والميكانيكية ومانعات التغذية تعتمد اعتماداً
كلياً على طور الحشرة الكاملة ولذلك فمن الأهمية بمكان معرفة سلوك الحشرة
الكاملة .

تخرج الحشرة الكاملة من العذراء فى الصباح وتصبح نشطة
ومتحركة بسرعة أثناء النهار عندما ترتفع درجة الحرارة وتبقى معلقة فى
الهواد لمدة ساعة بعد خروجها وبعد ذلك من الممكن أن تتحرك لمسافات كبيرة
ومن المعروف أن الحشرة الكاملة تعيش فترة مابين 15 - 20 يوماً وتتركز
الحشرة الكاملة فى أسفل النبات ناحية الأرض وقريبة من مصدر الإصابة .


دورة حياة الذبابة البيضاء:
تتكون دورة حياة الذبابة البيضاء
من عدة أطوار ، الطور الأول وهو طور البيضة يليه طور اليرقة والذى يشتمل
على ثلاثة أعمار يرقية يليه طور العذراء ثم طور الحشرة الكاملة وتنصب
المكافحة البيولوچية والكيماوية على الأطوار اليرقية
للذبابة البيضاء
بينما المكافحة الزراعية والميكانيكية ومانعات التغذية تعتمد اعتماداً
كلياً على طور الحشرة الكاملة ولذلك فمن الأهمية بمكان معرفة سلوك الحشرة
الكاملة .


خروج الحشرة الكاملة

تخرج الحشرة الكاملة من العذراء فى الصباح وتصبح نشطة ومتحركة بسرعة أثناء
النهار عندما ترتفع درجة الحرارة وتبقى معلقة فى الهواد لمدة ساعة بعد
خروجها وبعد ذلك من الممكن أن تتحرك لمسافات كبيرة ومن المعروف أن الحشرة
الكاملة تعيش فترة مابين 15 - 20 يوماً وتتركز الحشرة الكاملة فى أسفل
النبات ناحية الأرض وقريبة من مصدر الإصابة .

المكافحة الزراعية:
1- عمليــة الــرى :

أوضحت الدراسات أن طريقة الرى بالراحة ( تشبيع التربة بالماء ) مع عدم
الصرف الجيد يؤدى إلى رفع مستوى الرطوبة النسبية المحيطة بالنباتات وذلك
يعتبر مناسباً جداً لنمو وتكاثر أعداد
الذبابة البيضاء
. مما يوضح أهمية وجوب تقنين الرى بحيث يجب أن يتم الرى على الحامى ( ما
أمكن ) وذلك لتقليل تواجد الرطوبة النسبية المحيطة بالنباتات لفترات طويلة
علماً بأن عملية النتح التى يقوم بها النبات كذلك التظليل الشديد نتيجة
تكاثف النباتات يزيد من فرصة ارتفاع الرطوبة النسبية حول النباتات.

2- العزيـــــــق :
عملية العزيق تؤدى إلى تقليل فقد الماء من التربة وكذلك التخلص من الحشائش التى تعتبر من العوائل الهامةالذبابة البيضاء لذلك فعملية العزيق تعتبر من الوسائل الهامة فى خفض تعداد الآفة .
3- مسافات الزراعة :

عدم تكدس النباتات يؤدى إلى تقليل الرطوبة النسبية المحيطة بالنباتات
وبالتالى فهى عامل مهم ومن عوامل مكافحة الآفة . لذلك لابد من اتباع
المسافات بين النباتات الموصى بها .

4- التسميـــد :

من المعروف أن زيادة معدلات التسميد الآزوتى للنباتات يؤدى إلي زيادة
النمو الخضرى ( مع زيادة نسبة البروتين الحر بالعصير النباتى ) الذى يتسبب
فى وجود بيئة مناسبة لتكاثر وزيادة أعداد
الذبابة البيضاء
. لذلك يجب عدم الإسراف بالتسميد بجرعات تزيد عن الموصى بها . ويراعى
أيضاً استخدام التسميد البوتاسى المتوازن مع التسميد الآزوتى والذى يعمل
على تقوية جدر الخلايا النباتية لكى لايسهل لأجزاء الفم عملية التغذية .

5- التتابع المحصولى :
يجب عدم زراعة محصول متوقع إصابته بالذبابة البيضاء فى نفس مكان محصول سبق إصابته بنفس الآفة . وينصح للتقليل من الإصابة بالذبابة البيضاء ألا يتم عمليات التحميل بصورة متجاورة وكذلك عدم زراعة المحاصيل الحساسة للإصابة بالذبابة البيضاء .
6- ميعــاد الزراعــة :
اختيار الميعاد المناسب للزراعة بحيث لاتكون الزراعة فى فترات النشاط للذبابة البيضاء ( من يونيه إلى نهاية سبتمبر ) ويعتبر هذا العامل هام جداً ومن عوامل خفض تعداد وفرص الإصابة بالذبابة البيضاء.
7- وقــت الحصــاد :
دائماً وفى أثناء الحصاد يلاحظ هروب أعداد كبيرة من الحشرات الكاملة للذبابة البيضاء
نتيجة للانخفاض المفاجئ فى المحتوى المائى للمحصول الذى يتم حصاده . لذا
لابد من مراعاة عدم وجود زراعات جديدة للنباتات ذات الحساسية للإصابة
بالذبابة البيضاء فى هذا التوقيت قريبة من مكان حصاد المحصول السابق .
8- الأصنــاف النباتيــة :
من المعروف أن هناك بعض الأصناف النباتية من المحاصيل المختلفة والتى لها حساسية خاصة للإصابةبالذبابة البيضاء ولذا لابد من تجنب زراعتها . ومن أهم الأصناف النباتية الأقل إصابة بالذبابة البيضاء تلك الأصناف المبكرة النضج (Short season) وذلك يعمل على تقليل نسبة الإصابةبالذبابة البيضاء . وأيضاً لابد من عدم زراعة الأصناف النباتية ذات الحساسية الشديدة للإصابة بالذبابة البيضاء جنباً إلى جنب ومن أهم التوصيات فى هذا الاتجاه يفضل اختيار الأصناف النباتية المقاومة للإصابة بالذبابة البيضاء لزراعتها فى الفترة من أول يونيه إلى نهاية سبتمبر . وعلى سبيل المثال فإن نبات الخيار صنف مدينة من الأصناف التى تتحمل الإصابة بالذبابة البيضاء إذا قورنت بالصنف بيتا ألفا .












avatar
سوسو
زراعى نشيط
زراعى نشيط

انثى عدد الرسائل : 40
البلد : بلد مليون ونصف المليون شهيد
العمل : طالبة في فرع agronomie
تاريخ التسجيل : 23/09/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى