زراعة البطاطا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

حصري زراعة البطاطا

مُساهمة من طرف سوسو في الخميس أكتوبر 22, 2009 6:12 pm

الطرق المثلى لزلراعة البطاطا
تهيئة مرقد البذار:
لكي يتم الزرع بشكل صحيح يجب أن يحضر الحقل بشكل ينسجم مع المتطلبات الفنية الزراعية والظروف الجوية وواقع التربة، وللحصول على هذه المتطلبات يجب تنفيذ العمليات الزراعية التالية:
1- حراثة بقايا المحصول السابق: حيث تنظف الأرض من بقايا المحصول السابق وتحسن بنية الطبقة الزراعية السطحية لمنع التبخر وخلق الظروف الملائمة لنمو الأعشاب الضارة وتهيئة التربة للعمليات الزراعية اللاحقة وتنفذ على عمق 12-18 سم بواسطة مسالف رأسية أو منحرفة.
2- الحراثة العميقة: تعتبر العملية الزراعية الهامة التي يعتمد عليها إنتاج محصول البطاطا وتنفذ على عمق 28-30 سم بواسطة المحاريث المطرحية مختلفة الأنواع.
3- الحراثة ماقبل البذار: بعد الحراثة العميقة تكون الأرض غير مستوية ويكثر فيها الكدر مما يجعلها غير مناسبة لتنفيذ عملية البذار. ولتأمين الشروط المناسبة للزرع يجب تفتيت الكدر وتسوية سطح التربة قليلاً على أن تنتهي هذه العملية قبل الموعد المحدد للبذار مباشرة للتقليل من ضياع المياه الجوفية بالتبخر. وتنفذ هذه العملية بواسطة مسالف أو كولتيفاتورات مجهزة بمداحل لضغط التربة لكي تحافظ على رطوبتها وبشكل عمودي على خطوط الحراثة العميقة وعلى عمق 10-12 سم.
إن نوعية تنفيذ عملية الحراثة ماقبل البذار سيؤثر على سهولة حركة آلية الزرع وعلى جودة تغطية الدرنات وانتظام عمق توضعها في الأرض واستقامة خطوط الزرع.
الزراعة:
تعتبر عملية زراعة البطاطا أصعب من عملية بذار الحبوب وهي تتطلب في عدة اتجاهات شروط أكبر من حيث تهيئة الظروف المناسبة لمكننة خدمة المحصول خلال فترة النمو ومكننة عملية الجني، فيمكن بذلك مقارنة بذار البطاطا بالبذار الآلي الدقيق للشوندر السكري.
أولاً: تحضير البذار:
يفضل زرع الدرنات كاملة ولكن في حالة النقص أو عندما تكون الدرنات كبيرة جداً فإنه غالباً ما تقطع إلى قطع لايتعدى طولها 6 سم وتزرع ممزوجة مع الدرنات الكاملة على أن لايحتوي الخليط أكثر من 30% وزناً من الدرنات المتقطعة والوزن الوسطي للقطع هو 30غ.
2- كمية البذار:
1- تقطيع البذار:
يفضل زرع الدرنات كاملة ولكن في حالة النقص أو عندما تكون الدرنات كبيرة جداً فإنه غالباً ما تقطع إلى قطع لايتعدى طولها 6 سم وتزرع ممزوجة مع الدرنات الكاملة على أن لايحتوي الخليط أكثر من 30% وزناً من الدرنات المتقطعة والوزن الوسطي للقطع هو 30غ.
2- كمية البذار:
إن كمية البذار المطلوبة ترتكز أساسياً على المسافات المختارة للزراعة وعلى الوزن الوسطي لدرنات البذار والذي يتراوح مابين 50-80 غ للدرنة وهذا مايناسب الزراعة الآلية لمحصول البطاطا.
3- عمق الزرع:
إن عمق توضع الدرنات له تأثير كبير على إنتاجية وحدة المساحة ففي الأراضي الخفيفة يكون العمق أكبر منه في الأراضي الثقيلة والرطبة. والعمق الزائد للزراعة غير مناسب لمكننة الجني حيث تزرع البطاطا في الأراضي الخفيفة على عمق 8-10 سم و 6-8 سم في الأراضي الثقيلة بحيث لايتعدى عمق الزرع (12) سم وفي حال حدوث العكس فإنه ينخفض تشكل الدرنات وتنخفض بالتالي الإنتاجية. ونظراً لضرورة تنفيذ العزيق الآلي فإنه لايمكن زرع البطاطا على عمق أقل من 5-6 سم كما أن العمق المتساوي للزرع يضمن خسارات أقل أثناء عملية الجين.
عمق الزرع (سم)
رملية
10-12
رملية – طينية
8-10
طينية – غضارية
6-8
4- عملية الزرع:
تعتبر عملية زرع البطاطا أصعب العمليات الزراعية التي تنفذ في مجال مكننة البطاطا لأنها تتطلب دقة زائدة التنفيذ وخاصة استقامة الخطوط والبعد بينها وبالذات بين الردة والتي تليها لخلق الظروف المناسبة لمكننة خدمة المحصول خلال فترة النمو والجني لأنه في حال العكس تتسبب بعرقلة أهم عمليتين وهما العزيق والتحضين وهناك ثلاث طرق للزراعة:
‌أ- الزراعة اليدوية: وهي الطريقة الشائعة في قطرنا حيث تفتح الخطوط بواسطة المحراث الذي تجره الدابة في الحقل المخصص لزراعة البطاطا وتوضع الدرنات في قعر الخط ثم تغطى الدرنات بواسطة المحراث مرة أخرى. من مساوئ هذه الطريقة إنتاجيتها القليلة وحاجتها إلى عدد كبير من القوى العاملة.
‌ب- الزراعة النصف آلية: وتنفذ بواسطة كولتيفاتورات مقطورة خلف الجرار مجهزة بخراطيم لتلقيم درنات البطاطا بواسطة العمال . وتنشر هذه الطريقة أساساً في المناطق التي تعتمد على زراعة البطاطا في سوريا لإنتاجيتها التي تفوق الطريقة اليدوية.
‌ج- الزراعة الآلية: تندرج تحت أحدث طرق الزراعة حيث تزرع الدرنات على خطوط في الحقول المستوية والمحضرة بشكل جيد وفي ظروف جوية مناسبة وتغطى الدرنات بطبقة ترابية مخلخلة وتتوزع الدرنات في الأرض بشكل منتظم وعلى عمق متساوي وتتميز هذه الطريقة بإنتاجيتها العالية واحتياجها إلى أقل مايمكن من اليد العاملة وبالتالي تنفيذ مساحات كبيرة بوقت قصير.
خدمة المحصول:
تنفذ عمليات مختلفة في الحقل من مرحلة الزرع والإنتاش حتى مرحلة الجني ومهمة هذه العمليات تهيئة الشروط المناسبة لنمو النباتات وتشكل الدرنات والحفاظ عليها. وهي خلخلة التربة ومكافحة الأعشاب الضارة وحماية النباتات من الأمراض والحشرات والتسميد والسقاية.
1- العزيق:
ويتضمن عدة أعمال فنية زراعية، فقبل إنتاش بذار البطاطا بحدود أسبوع تتم خلخلة التربة وإبادة الأعشاب الضارة على عمق 4-5 سم ويمكن أن تتكرر هذه العمليات حتى يصبح ارتفاع النبات 10 سم ولتنفيذ هذه العملية يمكن استخدام مسالف شبكية وبعد إنتاش البطاطا يعزق الحقل في فترات حسب الحاجة ودائماً إلى أعماق أقل فأقل. فإذا عزقنا في المرة الأولى إلى عمق 14-15 سم فإن العزقة الأخيرة تنفذ على عمق 8-10 سم.
التحضين:
يتم بشكل تدريجي مع عملية العزيق وبشكل نهائي عندما يصبح طول النباتات حوالي 35 سم أو عندما يبدأ تشكل الدرنات تحت التربة.
إن تحضين النباتات يشكل حافزاً على تشكل جذور جديدة ودرنات جديدة وبالتالي ازدياد عددها. يحدد عدد العزقات حسب الظروف المحلية (أعشاب الحقل وعدد الريات وتشكل أديم الأرض).
بالعزيق يمكن أن يتم إبادة 95% من الأعشاب الضارة النابتة بين الخطوط ولايتعدى عدد النباتات المتضررة عن 2%.
إن أسباب إيذاء وتغطية نباتات البطاطا ناتج عن عدم المحافظة على بعد ثابت بين الخطوط في الحقل المزروع. فالمسافة بين الردة والتي تليها يزيد أو يقل عن البعد الثابت بين الخطوط أحياناً بسنتيمترات لذلك يجب المحافظة على البعد الثابت بين الخطوط وخاصة من حيث التطابق بين عرض عمل العزاقة وعرض عمل آلة الزرع وعدد خطوطها. فمثلاً إذا تمت الزراعة بواسطة زراعة بأربع خطوط فيجب أن يتم العزيق بواسطة عزاقة ذات خط واحد أو خطين أو أربع خطوط وإذا كانت الزراعة ذات 6 خطوط فتكون العزاقة ذات 1 أو 2 أو 3 أو 6 خطوط وإذا كانت الزراعة ذات 8 خطوط فتكون العزاقة ذات 1 أو 2 أو 3 أو 4 أو 8 خطوط.
- مكافحة الأمراض والحشرات:
تكون نباتات البطاطا في مرحلة نموها عرضة للإصابة بأمراض مختلفة منها البكتيرية والفطرية والفيروسية بالإضافة إلى الحشرات. وتنخفض نسبة إصابة نباتات البطاطا في المناطق الجافة عنها في المناطق الرطبة وإن عدم العناية المنتظمة بنباتات البطاطا يؤدي إلى إصابة المحصول بخسارات كبيرة في الإنتاج وتصل أحياناً إلى خسارة المحصول كاملاً. ويعتمد عدد الرشات على درجة الإصابة بالأمراض وتستخدم لهذه الغاية المرشات المحمولة أو المرشات المقطورة.
2- التسميد:
تحتاج نباتات البطاطا بشكل أساسي إلى السماد الآزوتي خلال مرحلة النمو يمكن أن تصاحب عملية العزيق في حالة توفر سطول سماد مع العزاقة . ومن الضروري تحديد كميات السماد استناداً إلى تحليل تربة الحقل المراد زراعته. كما ويمكن إضافة كميات السماد المحددة قبل البذار مع البذارة في حال تزويد البذارة بسطول سماد
3- السقاية:
تزرع البطاطا في أغلب المناطق مروية وأسلوب الري الشائع هو الري على خطوط. حيث تمتص التربة المياه من الأقنية العرضية أو الخطوط التي تشكل بواسطة أسلحة التحضين حيث تفتح في أماكن محددة فتحات صغيرة لنقل المياه من الأقنية إلى الخطوط. ثم تطورت هذه الطريقة إلى استخدام خراطيم بلاستيكية لنقل المياه عوضاً عن الفتحات بحيث تنقل المياه تحت تأثير الضغط من الأقنية إلى الخطوط. والشرط الأساسي لهذه الطريقة هو استواء الأرض والميلان المناسب لانسياب المياه على طول الخطوط. .
عملية الجني:
إن الصعوبات التي تعترض عملية الجني هي سهولة خدش الدرنات وتوضعها في الخط بشكل غير متساوي في عرض الخط وعمقه وتباين حجم الدرنات وشكلها والتشابه الكبير في شكل الدرنات وحجمها مع الأحجار والكدر وتشبث درنات الأصناف المتأخرة بالمجموع الخضري وأخيراً تأثير التربة على الجني الآلي. ففي الأراضي الخفيفة والخالية من الأحجار والكدر يمكن تنفيذ عملية الجني آلياً وبدون صعوبات بينما يصعب تنفيذها بشكل متكامل في الأراضي الثقيلة والمحجرة والرطبة والمعشبة.
- آلات جني البطاطا:
تقلع البطاطا إما بواسطة نقابة (Potato Digger ) أو القلاعة (Potato Harvester) ومنها بخط واحد أو تقلع خطين معاً.
‌أ- النقابة (Potato Digger): حيث تقوم النقابة بقلع البطاطا مع التراب وفصلها عنه بالغربلة وتركها على سطح التربة . ثم يقوم العمال بجمع البطاطا يدوياً في سلل أو أكياس ثم وضعها في مقطورات أو وضع البطاطا على سير ناقل إلى المقطورات ومن ثم لنقلها إلى المستودعات لفرزها وتعبئتها.
لقلاعة (Potato Harvester): تقوم هذه الآلة بقلع البطاطا غربلتها وفصل الكدر والأحجار وبقايا النباتات ونقلها عبر سير ناقل إلى مقطورة تسير بجانب القلاعة أو توضع بخزان أو تعبأ بأكياس في القلاعة ذاتها . من محاسن هذه الطريقة أنها لاتحتاج إلى عدد كبير من اليد العاملة.
avatar
سوسو
زراعى نشيط
زراعى نشيط

انثى عدد الرسائل : 40
البلد : بلد مليون ونصف المليون شهيد
العمل : طالبة في فرع agronomie
تاريخ التسجيل : 23/09/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

حصري رد: زراعة البطاطا

مُساهمة من طرف عقيني نصر الدين في الأربعاء مارس 17, 2010 12:54 pm

شكرا لك اخي علي المعلمات
اريدو دراسة جدوا الير 2 هكتار من الببطاطا في وادسوف
avatar
عقيني نصر الدين
زراعى جديد
زراعى جديد

ذكر عدد الرسائل : 1
البلد : batna
تاريخ التسجيل : 16/03/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى